Ok

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation de cookies. Ces derniers assurent le bon fonctionnement de nos services. En savoir plus.

Libertés syndicales et respect des engagements ..

gouvernement.jpg

جمع أعضاء المكتب الوطني للنقابة الوطنية لممارسي الصحة العمومية على تنظيم اعتصام وطني يوم الأربعاء المقبل أمام قصر الحكومة؛ لطلب تدخل الوزير الأول عبد المالك سلال، بعد “تجاهل” وزارة الصحة لمطالبهم وكذا للضغط المسجل ضدهم عبر المؤسسات الاستشفائية، في الوقت الذي لم تستبعد النقابة التصعيد بعد عقد مجلسها الوطني بعد الاعتصام المذكور.
وأوضح رئيس النقابة، الدكتور إلياس مرابط، لـ”الخبر” أن النقابة ماضية في احتجاجاتها، ولن تتخلى عن مطالب الأطباء الذين تمثلهم مهما حدث، حيث يتم التحضير للاعتصام الوطني الثاني يوم الأربعاء المقبل أمام قصر الحكومة، وهذا للتنديد بموقف وزير الصحة الذي يرفض استقبال شريك اجتماعي معتمد وفق ما ينص عليه القانون ويتجاهل مطالب العمال الذين يمثلهم، بالإضافة إلى التنديد بممارسات مسؤولين سامين على مستوى مركزي بتوجيه تعليمات لمديري صحة ولائيين لمنع نقابتهم من القيام بنشاطات، وهي تصرفات، حسبهم، تخالف القانون الذي يعطي الحق للنقابات بالنشاط والاحتجاج بمختلف أشكاله.
في المقابل، ذكر مرابط أنهم سيعقدون مجلسهم الوطني بعد الاعتصام المذكور لتحديد مصير احتجاجهم، ولم يستبعد مواصلته إذا لم يتم تدخل الوزير الأول لإجبار وزارة الصحة على الالتزام بمحاضرها الممضاة مع النقابة  

 http://www.elkhabar.com/press/article/81863/%D9%86%D9%82%...

| Lien permanent | |  Imprimer |