Ok

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation de cookies. Ces derniers assurent le bon fonctionnement de nos services. En savoir plus.

l'UNPEF nous écrit

إن الاتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين يتابع باهتمام إضراب الأطباء الأخصـائيين و ممارسي الصحة العمومية الذي يعبر عن حظوة هذه الفئة لوعي نقابي كبير، كما يعبر عن تدهور أوضاعهم الاجتماعية و المهنية التي لا تحتمل الصبر أكثر مما هي عليه في هذا القطاع الاستراتيجي الحساس الواجب على الدولة الاهتمام به من خلال الاهتمام بالأطباء باعتبارهم من نخب المجتمع ، و إذ نـسـتغرب الصمت الرهيب من وزارة الصحة الذي يتوخى منها التحرك العاجل لوضع حد الوضع المزري لاستقرار القطاع ،كما نتساءل في نفس الوقت إلى متى هذا التجاهل للأمر الواقع ،وانتهاج سياسة النعامة الذي لاتجدي نفعا أمام واقع مرني للعيان لا يمكن تغطيته ، بل يجب معالجته بالحوار الجاد و المسؤول و ليس بسياسة الهروب إلى الأمام التي لا تزيد الوضع الا تعفينا و تعقيدا .

و عليه و من باب المصلحة العامة فأننا ندعو السلطات العمومية تدارك الوضع و تغليب لغة العقل و الحوار على لغة التجاهل و التهديد قناعة منا لان المشاكل لا تحل إلا بالجلوس على طاولة المفاوضات و الإقرار بالشريك الاجتماعي الفاعل و الممثل الحقيقي لهذه الشريحة لان الحوار هو الحل الحضاري الأمثل لفض النزاعات و حل المشاكل . و من هذا المقام نعلن مساندتنا و دعمنا التام و المطلق لزملائنا الأطباء في الوظيفة العمومية في مطالبهم المشروعة .

وأملنا أن تستجيب السلطات العمومية لمطالبهم المشروعة في أقرب وقت لضمان استقرار قطاع الصحة الاستراتيجي و الحساس لعلاقته المباشرة بالمواطن .

 

إن النضال الصادق و التضحيات و التجند و التماسك سبيل تحقيق المطالب المشروعة .

 

                                                                                                                                                                                الرئيس / صادق دزيري    UNPEF Comm.pdf

| Lien permanent | Commentaires (0) | |  Imprimer |

Les commentaires sont fermés.